ا

allwatanews@gmail.com

البابا حزين جدا بعد تحويل معلمة"آيا صوفيا" إلى مسجد

بابا الفاتيكان، فرنسيس يعرب عن حزنه الشديد لقرار الحكومة التركية تحويل معلمة"آيا صوفيا" إلى مسجد.


قال بابا الفاتيكان، فرنسيس، الأحد، في أول تعليق له على قرار الحكومة التركية إعادة تحويل معلمة "آيا صوفيا" إلى مسجد، إنه "يشعر بالألم البالغ" إزاء هذه الخطوة.


وجاء تصريح الحبر الأعظم، في عظته الأسبوعية بميدان القديس بطرس في الفاتيكان: "يتجه فكري إلى اسطنبول وأفكر في آيا صوفيا وأشعر بالألم البالغ".

وكسر البابا فرنسيس صمته على مدى اليومين الأخيرين بشأن القرار التركي المثير للجدل، بعد أن استدعى هذا الصمت تكهنات في وسائل الإعلام.



وكانت المحكمة العليا التركية، قد أصدرت، الخميس المنصرم، حكما بإلغاء قرار الحكومة التركية الصادر عام 1934 الذي حول معلمة آيا صوفيا التاريخي من مسجد إلى متحف.

وعقب إصدار هذا الحكم، وقع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على مرسوم يقضي بإعادة آيا صوفيا للعبادة كمسجد، واستدعت هذه الخطوة جدلا دوليا واسعا.


وبنية معلمة آيا صوفيا التاريخي عام 537 ككنيسة، وبعد استيلاء العثمانيين على القسطنطينية عام 1453 تم تحويل هذه الكنيسة إلى مسجد، وبعد انهيار الدولة العثمانية وتأسيس الجمهورية التركية العلمانية بقيادة مصطفى أتاتورك جرى تحويله إلى متحف في الثلاثينيات من القرن العشرين.
المصدر: ir24news


ليست هناك تعليقات