ا

allwatanews@gmail.com

فاجعة جديدة للجالية العربية والمغربية: وفاة مهاجرين مغاربة غرقا شمال إيطاليا


في فاجعة جديدة للجالية العربية والمغربية: لقي مهاجران مغربيان بإيطاليا مصرعهما غرقا، لينضافا الى اخرين لقيا مصرعهما بنفس الطريقة خلال 10 ايام.

والمهاجر الاول توفي غرقا يوم السبت الاخير 29يونيو، بمنطقة "نيدو دي سبينا نواحي مدينة فيراري  في فترة ما بعد الظهر حين كان صحبة مجموعة من 5 أصدقاء شباب من أصول مغربية ، تتراوح أعمارهم بين 22 و 25 عامًا ، ويقيمون في أوستيليا ، في مقاطعة مانتوفا، على امتداد الشاطئ المجاني بجوار شاطئ الرمال الذهبية، عندما أخذت المجموعة حماما ، ولم يخرج احدهم من الماء قبل ان يلاحظوا جسم صديقهم  المدعو "محمد ب' البالغ من العمر 24 عامًا ، يطفو على السطح بينما  على بعد أمتار قليلة من الشاطئ.
وعلى الارجح فقد أصيب بعارض ولم يستطع العودة، رغم طلب المساعدة من السلاطين المتواجدين على الشاطئ .

وبعد ذلك بوقت قصير وصلت سيارة إسعاف حيث قامت بمحاولات الإنعاش لعدة دقائق، تم تحميل الشاب في السيارة، ونقله في ظروف يائسة إلى مستشفى دلتا لاجوسانتو، حيث توفي بعد وقت قصير من وصوله. 

اما المهاجر المغربي الثاني فقد لقي مصرعه بإحدى البحيرات ليلة امس الاحد 30 يونيو  "بيافي" نواحي مدينة تريفيزو الايطالية، ويدعى "عبد العالي.ب" يبلغ 25 سنة ويعمل بائعا متجولا.

وحسب ماتناقلته الصحف الايطالية فقد دخل المهاجر المغربي ليسبح في الماء ولم يعد، قبل ان يتم التنبه لغيابه، حيث انطلقت عملية البحث عنه وبعد 10 دقائق من طرف الوقاية المدنية بالمنطقة تم العثور عليه.

ورغم محاولات انعاشه إلا القدر كان اقرب اليه وتوفي في عين المكان.

هذا وتعد هذه الوفاة الرابعة في ظرف 10ايام حيث توفي شابان مغربيان قبل اسبوع في وقائع مشابهة.

ليست هناك تعليقات