ا

allwatanews@gmail.com

وفاة مولود مصري بإيطاليا، والده يتقدم بشكوى ضد المستشفى، والتشريح سيحدد اسباب الكارثة



توفي مولود مصري بعد فترة قصيرة من الولادة في مستشفى "ماسيدوني ميلوني" في ميلانو، في ظروف غامضة مما جعل والده يطلب تحقيقا في الحادث.
وكانت الام وهي مصرية أيضا، "37 عامًا" وصلت وانجبت4 اطفال من قبل قد توجهت  إلى غرفة الطوارئ مساء يوم الجمعة مع زوجها، من اجل الانجاب بعد ان حان موعد طلقها.
 وأوضح الأطباء أن الطفل تعرض لسكتة قلبية، على الرغم من المحاولات التي أجريت لانقاذه، دون ان يتمكن القلب من ان يعود النبض مرة أخرى، فيما تم نقل الجثة إلى المشرحة المدنية في فيا بونزيو ، حيث ستبقى لمدة 24 ساعة على الأقل بعد الموت

هذا وبدأت التحقيقات على الفور للتأكد من ما حدث وتحديد أسباب الوفاة، فيما سيتم إجراء تشريح للجثة، بأمر من السلطة القضائية. .

وقال والد المولود  ويدعى  "ر.محروس (36 عاماً) لصحيفة لابريس: "سارت الأمور على ما يرام خلال فترة الحمل ولم تواجه زوجتي أية مشاكل ، ولا الرضيع الذي كانت تحمله في رحمها، وتم تحديد موعد الولادة في الأول من يونيو، اتصلت بي زوجتي مساء يوم الجمعة بينما كنت في العمل، أخبرتني أن لديها بعض الاعراض، وهرعت إلى المنزل حيث وصلت سيارة الإسعاف ، والتي نقلتها إلى المستشفى ".
وأضاف "عند الوصول إلى مشفى "ماكدونيو ميلوني" وضع الأطباء مخططًا لفهم حالة الجنين، وأخبرونا أن كل شيء على ما يرام. لم يكن بإمكاننا أبدًا تخيل ما كان سيحدث".

وطالب  الأب المصري  في الشكوى بإعادة البحث ومحاولة فهم الاسباب، حيث  ربما كان الوليد عالقًا "لمدة عشر دقائق على الأقل" أثناء الولادة.
وأضاف  "أخذ الأطباء والممرضات معدات طبية مثل كوب الشفط لسحب المولود، ولم يتمكنوا من إخراجه، ثم بكى وسمعتُه يبكي، لكنه توقف عندما أخرجوه: لقد مد رأسه".
وفي بيان لها في مذكرة، تحدثت المؤسسة الاجتماعية والصحية الإقليمية لعاصمة لومبارديا ، عن "التوقف القلبي الوعائي بعد بضع دقائق بعد الولادة" ، موضحة أن الطفل "تم إعادة إنعاشه على الفور من قبل الخبراء المتخصصين الموجودين والمراقبين للمولود الجديد".
وأضافت أنه "على الرغم من المحاولات التي تم تنفيذها وفقًا للإرشادات الوطنية والدولية، لكن القلب لم يعد للتبض".

ليست هناك تعليقات