ا

allwatanews@gmail.com

مهاجر مغربي بإيطاليا يطعن"كربينيري"ويرسله للمستشفى بين الحياة والموت، وسالفيني يطالب بتطبيق قانون الهجرة والأمن


اهتزت مدينة "فيرمو" الايطالية، على وقع حادث طعن خطير، تعرض لها رجل أمن من فرقة "كربينييري" على يد مهاجر مغربي مخمور، واستمعت نقله إلى المستشفى في حالة خطيرة.

حادث الطعن الذي أثار كثيرا من الأقلام بإيطاليا خاصة اليمينية، شهدته منطقة "مونتيغرانو" ليلة السبت الأحد، حيث تدخلت فرقة من رجال الدرك الايطالي، لايقاف شخص مخمور يتحرش بالمواطنين بالقرب من احد المحلات، حيث استطاعت نقله الى منزله.


وفي لحظة وبينما رجال الامن يستعدون للمغادرة، وجه المهاجر المغربي طعنة من الخلف الى ظهر احد الامنيين"59 سنة" وتركه مدرجا في دمائه، قبل ان يتنبه رفاقه، ويعتقلوا المغربي مستعجلين حضور الإسعاف الذي نقلط زميلهم الى المستشفى في حالة خطيرة.

هذا ولا تزال التحقيقات في بدايتها حيث وجهت للمهاجر ذو46 سنة، تهم تتعلق بمحاولة القتل وحيازة سلاح.

وعبر رئيس بلدية مونتيغرانو عن اسفه وامتعاضه من وقع الحادث الاليم، معربا عن  عميق تضامنه مع الرقيب المصاب.

من جهته وبعد أن اعرب عن تضامنه مع رجل الامن، طالب ماتيو سالفيني وزير الداخلية الايطالي، بتطبيق العقوبة التي يستحقها مرتكب الجريمة خاصة مايتعلق منها بتشديد العقوبة وتطبيق الجزء الثاني من قانون الهجرة والامن المتعلق بتعرض رجال الأمن والاخلال بالنظام العام.

ليست هناك تعليقات