ا

allwatanews@gmail.com

تضامن إيطالي واسع مع فتاة مغربية تعرضت لإعتداء عنصري وانتزع حجابها ب "طورينو"



اعرب مسؤول حقوقي إيطالي بحسب مانقله موقع "اكي" المتخصص، عن مشاعر التضامن والقرب من الفتاة المسلمة التي تعرضت لإعتداء في مدينة طورينو، شمال إيطاليا.

وقالت فاطمة الزهراء لفرم (شقيقة ياسين لفرم رئيس اتحاد الجاليات الإسلامية بإيطاليا) أنها تفاجات بالمعتدية تنقض عليها وعلى صديقتها، مما أدى إلى نزع حجابها بعد أن وجهت إليهما الكثير من الكلام العنصري والذي واصلته أمام مرأى ومسمع عناصر الأمن!.





وبهذا الصدد، قال المستشار المختص بالحقوق في بلدية تورينو، ماركو جوستا “تحدثت الى فاطمة هذا الصباح، حيث قدمت لها ولأصدقائها من ضحايا العدوان تضامني الكامل”.

واعرب جوستا  عن شكره لجميع الأشخاص الذين كانوا مقربة من الفتاة في تلك اللحظة المظلمة، من السائق إلى الشرطة، ختصة، الركاب الذين كانوا على متن الحافلة، حيث نأوا عن أنفسهم من الموقف على الفور وأبدوا قربهم.

هذا وتشهد إيطاليا في الفترة الأخيرة تصاعد عمليات الإهانات العنصرية في حق المهاجرين والمسلمين، وخاصة المحجبات منهم.

ليست هناك تعليقات