ا

allwatanews@gmail.com

ممارسة الجنس في رمضان، تكلف مهاجرا مغربيا بإيطاليا فرارا الى إسبانيا ومتابعة بتهمة الشروع في قتل مواطنه



بعد شهور من فراره الى إسبانيا تمكنت السلطات الإيطالية نواحي ميلانو من القبض على مهاجر مغربي 21 سنة،  بتهمة الشروع في القتل ضد مواطنه وصديقه "32 سنة" خيال شهر رمضان الماضي.

وتعود القصة حسب مانشرته صحيفة "الكورييري ديلا سيرا" الواسعة الإنتشار الى 4 من شهر يونيو ،حيث تفاجأ مهاجر مغربي برفيقه عند مدخل احدى البنايات الشعبية، وهو يمارس الجنس مع صديقته،  فحته على الإمتناع، وكون ذلك يخالف خصوصية شهر رمضان الذي وافق تلك الفترة عند المسلمين بإيطاليا لكنه رفض، ووجه اليه طعنة بسكين نقل بعدها للمستشفى، قبل أن يفر بسرعة الى إسبانيا.

وأمام هذا التطور اصدرت النيابة العامة بميلانو  أمرا  باعتقال أوروبي ، وتم تنبيه الشرطة الإسبانية الى وجوده فوق أراضيها.

ويبدو ان الجاني ذو 21 عاما  لم يقاوم ابتعاده عن ميلانو فعاد مرة اخرى لرؤية صديقته، متناسيا ان الشرطة تتابعه على شبكات التواصل الإجتماعي منذ فراره،  حيث أُوقفته وأُلقت القبض عليه لدى عودته إلى إيطاليا، وبالضبط باحدى الحانات بمدينة بريشا.

ليست هناك تعليقات