ا

allwatanews@gmail.com

جدل كبير بإيطاليا بعد دعوات وزير لمراجعة قانون مناهض للعنصرية، "سالفيني" موافق والديموقراطيون متخوفون



"نحن نسعى لإلغاء قانون مانسينو، الذي أصبح في السنوات الأخيرة مجرد قواعد غريبة يتم استخدامها للقول بمعاداة الفاشية بمعاداة الإيطاليين ". 
هذا الاقتراح، الوارد في تدوينة مطولة نشرها على  الفيسبوك، وزير الأسرة "لورنزو فونتانا" والتي أثارت غضب المعارضة، الحزب الديمقراطي الذي دعا وزير الداخلية "ماتيو سالفيني" الى  البرلمان من أجل التوضيح.
في هذه الأثناء ، قال الوزير سالفيني، إنه يؤيد اقتراح فونتانا بشأن مراجعة القانون فيما  قال لويجي دي مايو  وزير العمل ونائب رئيس الوزراءط ان المسألة لم يتم التطرق لها في البرنامج الحكومي المشترك.

والقانون 205 لسنة 1993، المعروف بقانون "مانسينو"، نسبة لوزير الداخلية آنذاك "نيكولا مانسينو" يعاقب كل من يجعل الدعاية القائمة على التفوق العنصري أو الكراهية العنصرية أو الكراهية العرقية، أو يحرض على ارتكاب  أعمال التمييز العنصري والعرقي أو القومي أو الديني ب (السجن لمدة تصل إلى سنة وستة أشهر أو غرامة تصل إلى  6000 يورو). 
كما يعاقب أيضا أولئك الذين يقومون بالتحريض على ارتكابها أو أعمال عنف أو الاستفزاز  العنصري والعرقي أو القومي أو الديني ب(السجن من ستة أشهر إلى أربع سنوات).

ليست هناك تعليقات