ا

Header Ads

مغربي يحدث الرعب، هدد بتفجير قنبلة بكنيسة "لازاريتو" الشهيرة وسط "ميلانو"


قالت صحيفة لاريبوليكا الإيطالية إن مغربيا يبلغ من العمر 43 زعم تنه سيقوم بتفجير قنبلة كانت في حقيبة تحمل على الظهر بمبنى كنيسة "لازاريتو بيلينتاني" الشهيرة وسط مدينة ميلانو.
الا ان تدخل رجال الشرطة حالت دون ذلك، واوقفته خاصة،وان بداخله حقيبته عثرت فقط على كميات من المخدرات والكحول.
وحسب الصحيفة فان الحادث  وقع حوالي الساعة 6:40 حين دخل الشاب المغربي -"والدته مغربية"- الى محل لبيع الخمور  ب "فيا تونيسي" وحاول السلام على صاحبه، ثم أخبره أنه سيقوم بتفجير الكنيسة الواقعة على بعد مئات الأمتار.

البائع، ورغم أنه شك في الأمر في البداية الا انه اتصل بشكل سريع برجال الدرك، خاصة بعد حديث الرجل بالعربية، مخبرا إياهم بما وقع، حيث لم يترددو في البحث عن الشاب، ومحاولة فهم مايجري.
وبمجرد أن لمحهم المغربي على بعد خطوات منه، قام بإلقاء الحقيقبة التي كانت معه، قبل أن تلقي السلطات القبض عليه، لتكشف ان الأمر ربما يتعلق فقط بمخمور، وان حقيبته لا تحتوى على اي شيئ خطير.
هذا وأثناء نقله عبر سيارة الدرك الى الثكنة لاستكمال التحقيق، حطم الشاب زجاج السيارة، رافضا اعتقاله، فيما توجه فريق آخر من الكربنييري الى منزله للتفتيش في محاولة لفهم كل ماحدث.

ليست هناك تعليقات