ا

allwatanews@gmail.com

رئيس الوزراء الإيطالي يقرر الذهاب إلى فرنسا بعد مكالمة مع ماكرون لكن..دون إعتذار


قرر رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي الذهاب إلى فرنسا بعد ان كانت إيطاليا قد هددت بالغاء الزيارة اثر تصريحات الرئيس الفرنسي الذي قال فيها ان عدم ادخال سفينة محملة بالمهاجرين عمل غير مسؤول.

وذكرت وكالة الأنباء الإيطالية ان القرار جاء بعد مكالمة هاتفية طويلة وودية في الليل بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الإيطالي جوسيبي كونتي. 
و كانت وزارة الخارجية الإيطالية قد استدعت سفير فرنسا في روما بعد سلسلة التصريحات التي أطلقها العديظ من السياسيين ،بينهم الرئيس الفرنسي وزعيم حزبه "سائرزن".

وقال بيان الخارجية :" عقب التصريحات يوم امس في باريس بشأن قضية السفينة ، عقد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ، إنزو مورافو ميلانسيسي ، صباح اليوم في وزارة الشؤون الخارجية لقاء مع سفير فرنسا لدى إيطاليا ".

وشنت فرنسا واسبانيا هجوما حادا على قرار إيطاليا بمنع وصول سفينة محملة بمهاجرين غير شرعيين الى سواحلها، واصفين سلوكها بأنه بعيد عن الإنسانية.





ليست هناك تعليقات